02.jpg

Furat Hussein Qaddori

 

Born 1970 in Baghdad, to a prominent family of musicians; whose father Hussein Qaddori was a musicologist that specialized in children’s’ folk songs & rhymes. His brother Qusay Qaddori is also a Cello player in the Budapest philharmonic orchestra Greatly inspired by the legendry oud player, the late Munir Bachir, Furat had eloquently acquired expertise in mastering the Qanoun (flat zither-type instrument).

Education

  • Baghdad School of Music & Ballet 1975 - 1986

  • Baghdad Institute of Musical Studies 1986 - 1992

  • Baghdad Academy of Fine Arts 1992 - 1995

According to Furat, the Qanoun has a specific tune that is closely related to Iraqi traditional music. It is a commonality that the
Qanoun is part of the Oriental Takht (musical ensemble). However, Furat has extended its usage into being an instrument that can be played solo and he has succeeded in bringing out unique and expressive tunes. His participation in several international events has enabled him to mix and incorporate rhythms of various cultures specifically with Jazz & Latin tunes. Furat’s musical compositions extends beyond being strictly a commercial approach, his music rather takes a deeper and more expressive style to continually enhance and innovate the Iraqi Maqam.( a 400 year old genre of Arabic Music found in Iraq)

In 1998 - Jordan, Furat released his album ‘Mesopotamian Qanoun’. His album successfully proved his ability to solely play the Qanoun as a stand-alone instrument. His innovativeness then led him to mélange other tunes into his music such as the Caribbean and Latin tunes and so he released his second album “The Spirit Calls”. His relocation to Belgium, Germany & United Arab Emirates increased his cultural awareness and expanded his musical capabilities. His 3rd album, yet another more mature achievement was “Hanging Gardens” which is a tale about two people vowing eternal love to each other. Furat uses the Qanoun as the central key-instrument and links it in a fun-dialogical approach with other instruments incorporating traditional Iraqi music and other Middle Eastern rhythms.

Ali Abdel Amir
Reporter, Poet & Music Critic

 

Musical Instructorships

  • Baghdad School of Music & Ballet 1986

  • Dar el Salam Center for music 1986 – 1994

  • Baghdad Institute of Musical Studies 1992 - 1994

  • Taught in private schools in UAE, since 2005

  • New English School Jordan, 1997 – 1999

  • Arabic Cultural Center , Belgium, 1998 – 2002

  • Jordan Freddy for Music, 1999

 

Bands & affiliations

  • Furat Qaddori & his Fusion Band

  • Sidara Group

  • Sarband

  • Al bayarek

  • Lagash Group

  • The Iraqi Maqam Ensemble

  • Al Rafidain

  • Mesopotamia Band

  • Babylon Band

  • Akad GroupThe New Day Band

 

Concerts & Recitals

  • Dubai International Jazz Festival 2007 & 2008

  • Arabic Music Festival, Abu Dhabi, 2008

  • Furat Qaddori & His Fusion Band – Chillout Festival 2008

  • STYRIARTE Festival, Graz – Austria, 2008

  • Fusion Music by Furat Qadduori on , Balabhaskar( Indian Violinist) & Troupe, Dubai, 2008

  • Singapore Festival - Arabic Bach With SARBAND, 2007

  • Solo recital, Abu Dhabi Cultural Foundation, 2006

  • Jerash Festival, Jordan 2006

  • International Confronts for Ethnomusicology In Taiwan, 2004

  • Concert In Holland- Maastricht, with Lagash group, 2004

  • Concert & Confronts – London, Al Kufa Gallery, 2004

  • Several concerts, in Germany & Belgium, solo recitals, with Lagash & Sidara 2002-2004.

  • Mozart Festival - Belgium , 2003

  • Concert In Belgium – st.vith, with Lagash group, 2002

  • The Voice of Women Festival – Belgium, 2002

  • Two evening concerts at the House of philosophy – opera House at the city of Torino Italy,2002

  • Desert Rain Festival – Italy, 2002

  • Guatemala Festival, 1999

  • Musical conference of Arab Union for Music – France, 1998

  • align="justify">International Assembly Jerash Festival – Jordan, 1997 & 1998

  • Jerash Festival duet with Naseer Shamma, 1998

  • Arabic music Festival – Egypt, 1997 & 1998

  • Babylon International Festival – Baghdad, 1994 & 1996
     

In addition to the above, Furat was daring & innovative enough to incorporate new rhythms with the Qanoun by accompanying it with Indian music, Bangladeshi music, gipsy music from Balkan countries, flamingo music, Italian music, classical music- piano and clarinet-, jazz music, Dervish and Maulas and Syrians hymn & Church Choirs – most of which were played in Arabic Cultural Center in Belgium.
 

فرات قدوري

ولد في بغداد عام 1970 لعائلة موسيقية عراقية معروفة حيث ان والده الفنان (حسين قدوري الباحث الموسيقي المتخصص في مجال لعب وأغاني الأطفال الشعبية) . درس الموسيقى ونهل من معارفها منذ الصغر في السادسة من العمر حين التحق في مدرسة الموسيقى والبالية وتخرخ عام 1986 ، ثم تخرج من معهد الدراسات الموسيقية سنة 1992 ، وقد درس في اكادمية الفنون الجميلة في جامعة بغداد ثلاث سنوات .كان عضوا في فرقة البيارق التي اسسها الفنان الراحل منير بشير سنة 1986 والتي تعد من اهم الفرق الموسيقية انذاك ، شهدت هذه الفترة التاثير الكبير في مستوى العزف عند فرات وذالك تزامنا مع دخوله معهد الدراسات الموسيقية المتخصص في المقام العراقي والآلات التراثية.
كان للموسيقار الراحل منير بشير الدور الكبير في تكوينه الموسيقي فقد اكتسب فرات الخبرة في العزف والأداء المنفرد من عنده واحب وتأثر بطريقتة التأملية والروحانية في الأرتجالات خصوصا حين كان ينسط الى عزفه بتعمق ودراية ،بالأضافة الى البيئة التي نما فيها فرات من اب موسيقي ومربي لأجيال عديدة واخ موسيقي محترف في العزف على الة الجلو الفنان قصي قدوري فقد تمكن فرات من ان يستفاد من كل هذه الخبرات ويوظبها بالشكل الصحيح في الته الموسيقية.


القانون حسب ملامح عزف فرات أخذ طوراَ نغمياً خاصاً قريباً الى روح الموسيقى والغناء في العراق ومن هنا حرص العازف على تقديم موسيقاه على القانون باسم ( قانون بين النهرين والجنائن المعلقة) .
واذا كانت آلة القانون قد ارتبطت لفترة طويلة بمرافقة آلات التخت الشرقي وحتى الفرق الموسيقية المصاحبة للمطريبن فانها مع فرات قدوري تأخذ ابعادً اكبر من ناحية كونها آلة منفردة قائمة بذاتها أضافة الى قدرات تعبيرية استخرجها العازف منها . ان الانفتاح الموسيقي الذي ميز نتاج فرات قدوري منذ اتصاله الواسع مع تجارب موسيقية عالمية خلال اكثر من عقد، انعكس في اتصال مع موسيقى الجاز والموسيقى الاتينية التي حضرت في اعماله فانه لايجرب لمجرد التجريب الأستعراضي وانما لغايات تعبيرية هي ذاتها التي دفعته الى ان يعيد عزف وصياغة المقام العراقي احد اهم الموروث الغنائي العراقي الى جانب كتابته اعمال جديدة اخرى تنطلق من القانون وتتسع الى مستوى اللآت اخرى في روئية جديدة.
كان قدوري قد اصدر في عمّان العام 1998 اسطوانة حملت عنوان "قانون بين النهرين" اكد فيها مستوى البراعة في العزف المنفرد على القانون ومقدرة في التأليف لهذه الالة العربية والشرقية الرقيقة، ثم وفي ما يشبه المغامرة حين زج بـ"القانون" في مقطوعات يحاول فيها تأكيد مكانة الآلة وانغامها حين تحاور الات اخرى وانغام تأتي من بيئات بعيدة، بيئة البحر الكاريبي والايقاعات اللاتينية، اصدر اسطوانة "نداء الروح"، وجاءت اقامته في بلجيكا والمانيا ثم في الامارات فرصة للاتصال مع ثقافات وبيئات جديدة للمعرفة والتلقي وتراكم المعرفة والخبرات الانسانية، فصار علامة حاضرة في غير اكثر من مهرجان موسيقي عربي ودولي.
وبنغمة اصفى واكثر خبرة ونضجا تأتي اسطوانة "الجنائن المعلقة" لعازف القانون والمؤلف فرات حسين قدوري.
الحان تنفتح على تجارب انسانية حياتية وثقافية واضاءات تاريخية واسطورية،لكنها وان اتسعت لا تخرج من مدار شخصي يتخذ من "القانون"مركزا نغميا يتصل بالات وتجارب موسيقية عراقية وعربية وانسانية اوسع مرة بروح المداعبة ومرات بروح الحوار والاتصال العميق. موسيقى "الجنائن المعلقة" ..اناشيد لعاشقين ومنفيين وحالمين قرروا الوفاء الابدي للحب.

علي عبد الأمير
صحفي وناقد موسيقي وشاعر

 



عمل فرات في مجال تدريس الموسيقى العربية والتخصص في العزف على الة القانون في كل من :

  • مدارس خاصة بتعليم الموسيقى / الأمارات العربية منذ 2005

  • المركز الثقافي العربي / بلجيكا 2002-1998

  • المدرسة الأنكليزية الحديثة / الأردن 1999-1997

  • معهد فريدي للموسيقى / الأردن 1999

  • مدرسة الموسيقى والبالية / بغداد 1986

  • معهد الدراسات الموسيقية / بغداد 1994-1992

  • مركز دار السلام للموسيقى / بغداد 1994-1986
     


عمل على تأسيس والعمل مع الكثير من الفرق الموسيقية:

فرات قدوري وفرقته المدمجة، سدارة،لكش،ساربند،مابين النهرين،الرافدين،جماعة اكد،فرقة بابل،البيارق،النهار الجديد، فرقة بيت المقام العراقي.بعض هذه الفرق داخل العراق والبعض الأخر منتشر بين عمان والمانيا وبلجيكا وهولندا والأمارات.
 


اشترك فرات في الكثير من المهرجانات والأمسيات الثقافية للعزف المنفرد والعزف الجماعي منها :

  • مهرجان دبي الوطني لموسيقى الجاز مرتين على التوالي/ فرات وفرقته / 2008-2007

  • مهرجان موسيقى الشرق / ابو ظبي/ فرات وفرقته / 2008

  • مهرجان جي لاوت / دبي / فرات وفرقته /2008

  • مهرجان ستريارتة في النمسا مرتين على التوالي / سارباند/ 2008-2007

  • أمسية قانون مع عازف الكمان الهندي بالابهاسكر وفرقته / دبي / 2008

  • مهرجان سنغافورة للفنون / سارباند / 2007

  • أمسية للعزف المنفرد المجمع الثقافي في ابوظبي / 2006

  • مهرجان جرش ( افضل عشرة عازفيين قانون في العالم ) . الأردن 2006

  • مهرجان موزارت /مجموعة مابين النهرين / المركز الثقافي العربي / بلجيكا 2003

  • مجموعة مهرجانات وأمسيات في المانيا وهولندا / منفرد/فرقة لكش /فرقة سدارة / 2004-2002

  • مؤتمر علوم موسيقى الشعوب العالمي / مجموعة مابين النهرين / تايون / 2004

  • مجموعة امسيات ومهرجانات في وخارج المركز الثقافي العربي / بلجيكا 1998-2003

  • مهرجان صوت المرءة /2002 / بلجيكا بروكسل. حيث رشح للعمل على تدريب مطربة بلجيكية من اصل مغربي

  • ولإعطائها دروساً في الموسيقى والغناءالعربي مع تدريب الفرقة الموسيقيهة على الأغاني والمقطوعات العربية

  • وقام بأعداد وتاليف بعض الأعمال الموسيقيه.

  • أمسيتان في دار الأوبرا توريني / ايطاليا / دار الحكمة/ ايطاليا 2002

  • مهرجان مطر الصحراء / قناة (اي ار تي) راديو وتلفزيون العرب / ايطاليا / 2001

  • مجموعة حفلات في لندن / 2001-2003

  • مجموعة امسيات ( مع عمل جزء من البوم نداء الروح ) في لاتن اميركا / كواتمالا/ 1999

  • مهرجان الموسيقى العربية /دار الأوبرا مرتين على التوالي / القاهرة / 1998-1997

  • مهرجان جرش مع الفنان نصير شمة / الأردن / 1998

  • مهرجان جرش مع المعهد الوطني للموسيقى / الأردن 1997-1998

  • مهرجان بابل الدولي / العرق / 1996-1994

  • مؤتمر الموسيقى العربية / المجمع العالم العربي للموسيقى / باريس / 1989
     

من اهم التجارب الجريئة بالنسبه لآلة القانون, قانون و موسيقى غجرية من دول البلقان, وقانون مع موسيقى هندية وبنكلاديشية, وقانون مع فلامنكو, وقانون مع موسيقى ايطالية وقانون مع بيانو وكلارنيت (موسيقى كلاسيكيه). وقانون مع موسيقى الجاز وقانون مع المولويه والدراويش وقانون مع التراتيل والموسيقى السريانية الكنائس وموسيقى باخ . معظم هذه الحفلات في المركز الثقاغي العربي في بروكسل.

Register and Claim Bonus at williamhill.com